يعد البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونيخ، أحد أكثر المتضررين من إلغاء جائزة الكرة الذهبية لعام 2020، خاصة بعد تألقه وتسجيله 34 هدفا بالدوري الألماني هذا الموسم.

وقررت مجلة «فرانس فوتبول» الفرنسية إلغاء نســخة العام الحالي، نظرا للظــروف التي أحاطت بكرة القدم، جراء تداعيات جائحة كورونا.

وأقدمت صحيفة ديلي ميل البريطانية على خطوة تُعوض عشاق كرة القدم عن عدم معرفة هوية اللاعب الأفضل في العالم لعام 2020، عبر إجراء استفتاء بين محرريها.

وسارت الصحيفة البريطانية على خُطى «فرانس فوتبول» بمنح كل صحفي الحق في اختيار 3 لاعبين فقط، ليُمنح صاحب المركز الأول 5 نقاط، والثاني 3 نقاط، والثالث نقطة واحدة.

وأثمر هذا الاستفتاء عن احتلال ليفاندوفسكي صدارة التصويت بحصوله على 34 نقطة، متقدما بفارق 24 نقطة عن أقرب ملاحقيه، البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس، الذي حصل على 10 نقاط.

وحل الهولندي فيرجيل فان دايك، مدافع ليفربول، في المركز الثالث بالتصويت بحصوله على 8 نقاط.

وجاء ترتيب الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة، صادما، باحتلاله المركز الثامن بالتساوي مع الفرنسي كريم بنزيما، مهاجم ريال مدريد، بحصولهما على 3 نقاط فقط لكل منهما.