قالت منظمة التجارة العالمية في تقرير نصف سنوي صادر إن التجارة العالمية تضررت بفعل قيود جديدة ومتراكمة على الاستيراد في الوقت الذي تحتاج فيه الاقتصادات إلى إعادة بناء في ظل أزمة كوفيد-19.

لكنها قالت إن بعض قيود التصدير المفروضة على كمامات الوجه الجراحية والأدوية والمعدات الطبية في وقت مبكر من حدوث الجائحة تراجعت.

وقال روبرتو أزيفيدو المدير العام للمنظمة خلال عرض التقرير للدول الأعضاء في المنظمة البالغ عددهم 164 «على الرغم من أن الأثر الكامل للجائحة لم ينعكس بعد في إحصاءات التجارة، فمن المتوقع أن يكون كبيرا».