وجه نقيب صيادي الاسماك في مدينة صيدا نزيه سنبل، وفي حضور عدد من أعضاء النقابة، نداء، إلى وزارة الزراعة والقوى الأمنية وحرس الشواطىء لـ «تشديد وتكثيف المراقبة في مجال الصيد البحري وتسطير محاضر ضبط بالصيادين المخالفين لقرارات الوزارة وقوانين الصيد المعمول بها».

وقال: «إن بعض صيادي الاسماك المتلطين بصيد السردين، يطرح شباكه في البحر على عمق أقل من عشرة أمتار مستعينا بمصابيح إنارة لجذب السمك الكبير والصغير، وهذا الأمر غير مسموح به، لان القوانين تفرض وضع الشباك على عمق 35 مترا وما فوق، وما يجري مخالفة واعتداء على القرارات والقوانين ويؤثر سلبا في كل الصيادين والثروة السمكية».

وختم مطالبا السلطات المختصة بـ «تشديد المراقبة وتسطير محاضر ضبط بالمخالفين كي يكون جميع الصيادين سواسية في مجالات الصيد البحري كافة».