بعد ان ضجت المواقع الاسبوع الماضي بخبر إصابة الممثل وجيه صقر بالكورونا، اتصلت "الديار" به للاطمئنان إلى صحته، وأفادنا بعودته إلى المستشفى بسبب تدهور حالته الصحية، كما وان حالة والدته حرجة جداً.


وتمنّى وجيه على الجميع اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الوقائية لا سيّما مع انتشار الفيروس بشكل كبير في كلّ البلدات، قائلاً:" سلامتكم وصحتكم أولوية، فرجاءً لا تفرطوا بها من خلال الاستهتار والاستخفاف بإجراءات الحماية، والاّ للأسف كلّ عائلة من عائلاتنا ستصاب بالكورونا مطلع الشهر المقبل".


من أسرة "الديار"، نتمنى للممثل القدير وجيه صقر ولوالدته ولكل المصابين الشفاء العاجل.