على طريق الديار

اضطلعت فرنسا بدور هام في مساعدة لبنان في العقود الأخيرة إن لم نقل عبر التاريخ، إذ في العقدين الأخيرين احتضنت أكثر من ثلاثة مؤتمرات إقتصادية لنجدة لبنان، باريس 1 و2 و3 إضافة إلى دعمها المطلق وأبوتها لمؤتمر أرز 1 حيث وعدت إلى جانب الدول المانحة والمؤسسات الدولية بإقراض لــبنان أكثر من 11 مليار دولار أميركي.

من باب الحكمة والعلاقات التاريخية التي تجمع لبنان مع فرنسا، يجب الاّ ينحدر التخـاطب مع وزير خارجية فرنسا إلى المستوى الذي شهده لبنان بالأمس، خاصةً أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أبدى منذ وصوله إلى سدة الرئاسة اهتماماً وحرصاً خاصاً على لبنان حيث تدخل مرات عديدة لتجنيب لبنان الأزمات على شتى أنواعها.