قبلان : ليحفظ الله أمتنا ووطننا وشعبنا مــن كـــلّ سوء وأذى

صدر عن المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى البيان التالي: «يعتذر رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان عن عدم استقبال المهنئين بحلول عيد الأضحى المبارك بسبب تفشي جائحة كورونا والظروف الصعبة التي يمر بها وطننا».

وتوجه الشيخ قبلان بالتهنئة من المسلمين و اللبنانيين سائلا المولى عز وجل أن يقبل اعمال المؤمنين ودعاءهم وقد دفع سبحانه وتعالى البلاء والوباء عن عباده وبلاده، ويدعوهم إلى انتهاز فرص الخير في هذه الأيام المباركة فيبتهلوا إلى الله ان يمن على بلادنا وشعوبنا بفيوضات رحمته وان يحفظ امتنا ووطننا وشعبنا من كل سوء واذى، وقد تخلصنا من كيد المتآمرين والمتربصين بنا شرا. ودعا اللبنانيين والمقيمين والوافدين إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة والتزام الارشادات الصحية لمواجهة جائحة كورونا حفظا لأنفسهم وسلامة المجتمع والوطن».

الغريب : للعودة الى حكم العقل والحسّ الوطني الصادق

صدر عن شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نصر الدين الغريب، البيان التالي: «إلى جميع المسلمين واللبنانيين، وبمناسبة الأضحى نطلب إلى الله أن يعيده عليكم بالخير واليمن والبركات. اليوم هم بعض المسؤولين يضحون بالشعب ويقدمونه قربانا على مذبح الجوع والهم والوباء، ليس استجابة لله بل لنزواتهم الشخصية. فهم يملكون ما تيسر من الدولار لغزو الأسواق النقدية والناس يتضورون جوعا ولا يرون هذا الدولار إلا بالصورة، وقد أصبح الكثيرون تحت سقف الفقر والعوز والحرمان».

وتابع «أما ذلك الرئيس المتمرد خلف البحار، فقد صمم على تجويع العالم وحرمانهم من لقمة عيشهم ولن يفرج عنهم إلا عند خضوعهم لإرادته وإملاءاته. وفي لبنان نرى من يصفقون لذلك الرئيس ويشبعون بث حقدهم على شعب ينشد الكرامة والإباء، ولهؤلاء نقول: ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء. فهل تناسيتم تاريخ أجدادكم ونضالهم في سبيل السيادة والاستقلال، وهل رضيتم لأنفسكم بحفنة من الدولارات تسدون بها نهمكم؟ إنكم لا تقيمون للكرامة والسيادة وزنا، بل لما تشير به دول الغرب ولو كان على الأحرار خرابا»، مضيفا «إننا لا نعذر الروس في هذا المجال وهم يتفرجون على الولايات المتحدة وهي تمعن في هذه الشعوب الحرة تنكيلا».

ودعا الغريب اللبنانيين جميعا أن «يعودوا إلى حكم العقل ويتحسسوا الوطنية الصادقة ويرأفوا بحال بعضهم البعض حتى يصح القول: كلنا للوطن ولبنان أولا».

مشيخة العقل اعتذرت عن عدم اقامة صلاة الجماعة بالأضحى

أعلنت مشيخة عقل طائفة الموحدين الدروز، في بيان، «اعتذارها عن عدم إقامة صلاة الجماعة بمناسبة عيد الاضحى المبارك في مقام الأمير السيد عبدالله التنوخي نظرا للتدابير المتخذة بسبب جائحة «كورونا»، داعية «المؤمنين للمحافظة على الصلاة والتضرع إلى الله تعالى بالدعاء لأنه خير مسؤول وأعظم مأمول». وسيوجه شيخ العقل الشيخ نعيم حسن رسالته بهذه المناسبة المباركة، ويعتذر عن عدم تقبل التهاني، سائلينه تعالى أن» يعيد هذه المناسبة في ظروف أحسن حالا على وطننا وأمتنا».

المطران ضاهر : ليتحد اللبنانيون لمواجهة الازمات

توجه رئيس اساقفة طرابلس وسائر الشمال للروم الملكيين الكاثوليك المطران ادوار ضاهر، في بيان، للبنانيين عامة والمسلمين خاصة، بأطيب التحيات والتمنيات بمناسبة عيد الأضحى المبارك، راجيا الله أن يحمل هذا العيد «البركة السلام والوئام والاستقرار والازدهار، وان ينعم اللبنانيون بالخير والصحة والعافية، وان يتحدوا فيما بينهم لمواجهة الازمات التي تعصف بالبلاد».

كرامــي : عســى أن نتجاوز قساوة الظـــــروف الصعبة

توجه رئيس تيار «الكرامة» النائب فيصل كرامي بالتهنئة الى «اللبنانيين لمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك، قائلا: «أتوجه الى اللبنانيين عموما، والمسلمين خصوصا بأحر التهاني لمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، عسى أن يعيده الله على لبنان والأمة بالخير واليمن والبركات وأن نتجاوز جميعا قساوة الظروف الصعبة التي نعيشها على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والصحي ونستعيد بهجة العيد. وكل عام وانتم بخير في وطن معافى». وأعتذر كرامي عن عدم استقبال المهنئين بالعيد «بسبب الظروف الصحية التي تمر بها البلاد».

هاشم : لاستخلاص الدروس من قيمه

صرح عضو كتلة التحرير والتنمية النائب قاسم هاشم على مواقع التواصل الاجتماعي، لمناسبة عيد الاضحى:» نتوجه بالتهنئة للبنانيين في هذه المناسبة وعلى أمل ان نستخلص الدروس والعبر من معاني وقيم الاضحى في التضحية والتفاني والوحدة والتغلب على الانانية والمصالح الذاتية الضيقة لنستطيع مواجهة التحديات والمصاعب التي تصيب وطننا وهذا ليس بمستحيل اذا توفرت الارادة الوطنية الجامعة وصفت النيات».

سعد : لدولة مدنية ديموقراطية عصرية

لمناسبة عيد الاضحى المبارك، توجه الامين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور اسامة سعد بالتهنئة الى اللبنانيين وسائر العرب والمسلمين، وتمنى سعد «أن يأتي العيد القادم في ظل ظروف افضل من الظروف التي نعيشها اليوم ان على الصعيد السياسي ام على الصعد الاقتصادية والمالية والمعيشية والصحية».

واعتذر سعد عن استقبال المهنئين بالعيد مراعاة لتدابير الوقاية من انتشار جائحة كورونا.