هنأ حزب «الهنشاك» الاشتراكي الديمقراطي في لبنان الجيش ضباطا وافرادا بعيده الخامس والسبعين، معتبرا أنه «الضمان الوحيد في وجه محاولات المس بسيادة وطننا». وجدد الحزب دعمه «هذه المؤسسة الوطنية الجامعة لكل مكونات الوطن، والتي كانت ولا تزال صمام الأمان في وجه كل المشاريع الداعية إلى التقسيم والنيل من وحدة لبنان».