أعلن المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي أنه "بـعدمـا تـبین مـساء الأربعـاء إصـابـة إحـدى المسـتخدمـات فـي مـبنى بـئر حـسن بـفیروس كورونا، اتخذت إدارة الصندوق فوراً سلسلة من التدابير"، منها "إقفال مبنى بئر حسن وتعقیمه بالكامل، استبدال بصمة اليد في مكاتب ومديريات الصندوق كافة بالتوقيع على جداول حضور، وإجراء فحوصات الـ PCR لجمیع المخالطین للمستخدمة المصابة".

وإذ لفت إلى أنّ نتائج هذه الفحوصات جاءت جميعها سلبية، أعلن أنّ يوم الإثنين هو يوم عمل عادي في مركز بئر حسن وفي جميع مكاتب الـصندوق، وان ادارة الـصندوق سـوف تـطلب مـن وزارة الـصحة الـعامـة اخـذ عـینات عـشوائـیة من المستخدمین في مكاتب ومدیریات الصندوق كافة لإجراء فحوصات الـ PCR.

وتوجّه الـى جـمیع المسـتخدمـین والـمضمونـین والـمراجـعین، طالباً مـنھم الالـتزام الـتام بـتدابـیر الـوقـایـة لاسـیما ارتـداء الـكمامـات والـتباعـد الاجـتماعـي، حـرصـا على استمراریة العمل في مكاتب ومدیریات الصندوق.

وأشار الـى ان مـدیـریـتي الـتفتیش الاداري والـمرض والامـومـة قـد قـامـتا الاسـبوع الـماضـي، بـتكلیف مـن الـمدیـر الـعام، بـزیـارات مـیدانـیة الـى مـكاتـب مـدیـنة بـیروت ومـحیطھا وقـد تـبین لـھا ان نسـبة الالـتزام فـي ھـذه الـمكاتـب كـانـت 90 بـالـمئة ، كـما انـھا سـوف تـتابـع فـي الاسـابـیع الـمقبلة جـولاتـھا عـلى مـدیـریـات ومـكاتـب الـصندوق كـافـة، واتـخاذ مـا یـلزم مـن اجراءات للوصول الى الالتزام التام بتدابیر الوقایة المطلوبة