أضاف منتخب الاناث دون 17 سنة انجازاً جديداً على سجل كرة السلة اللبنانية بتأهله الى بطولة العالم لتحدي المهارات الفنية  (تمرير، اختراق السلة، مراوغة وتسديد عن مسافة الرمية الحرة ومسافة 3 نقاط) في سباق مع الزمن بعد حلوله في المركز الاول في التصفيات التي نظمها الاتحاد الآسيوي محققاً العلامة الكاملة بعد فوزه في النهائي على منتخب سنغافورة في الدور النهائي الذي اجري على ملعب «مجمع نهاد نوفل للرياضة والمسرح» في ذوق مكايل بحضور مدير المنتخبات الوطنية غازي بستاني ورئيس البعثة زميله في اللجنة مارون جبرايل واهالي اللاعبات وعدد من محبي اللعبة، مسجلاً 135 نقطة مقابل 155 نقطة .

وقدم منتخب السيدات، الذي ضم كل من اللاعبات قمر منصور، ياسمينا ابو سمرا، انجلينا ماريا بادو، ناي بو ضرغم، كارين حطيط، مريم جمعة، جويا الفغالي ونور تقي اداء مميزا باشراف المدرب الوطني زياد الناطور ومساعدته رنا بظاظو، مسجلاً اربع انتصارات من اربع مواجهات في تصفيات المجموعة الاولى متفوقاً على منتخبات تايلاند، منغوليا، غوام وتاهيتي.

في المقابل، حل منتخب الذكور، الذي ضم كل من اللاعبين كارل قزح، حسن زكريا، بيتر دكرمامجيان، رودي الحج موسى، ستيفن فرح، عبد الرحمن صباغ وجيو ابو سليمان باشراف المدربين الوطنيين مروان خليل وباتريك سابا، في المركز الثاني اثر خسارته النهائي امام منتخب منغوليا  بفارق 3 نقاط 118 - 115 علما ان اللاعبين قدموا اداء مميزا في تصفيات الدور الاول وتصدروا المجموعة الثانية عن جدارة اثر فوزهم على منتخبات غوام، فيجي، تايلاند وسنغافورة.

وتولى الاشراف التحكيمي على المباريات الحكم الدولي مروان ايغو.