أطلق كارل هاينز رومينيغه، الرئيس التنفيذي لبايرن ميونيخ، نداءً حماسيا لعودة الجماهير إلى الاستادات في ألمانيا، قائلا إن ذلك يهدف إلى ما هو أكبر من المكاسب المالية.

وقال رومينيغه (64 عاما)، في تصريحات نشرتها «شبورت بيلد»، امس الأربعاء: «يجب أن نبتعد عن المناقشة الخاصة بأننا نرغب في عودة الجماهير إلى الاستادات، فقط بسبب الجانب المالي».

وأضاف: «الجانب الرئيسي يجب أن يتمثل في استعادة الأجواء والحماس من جديد في الاستادات».

واعترف رومينيغه بأنه في ظل أزمة جائحة كورونا، تأتي الصحة «على رأس كل شيء»، لكنه أثنى على حزمة الإجراءات المقترحة من جانب رابطة الدوري الألماني، والتي تهدف إلى عودة المشجعين للمدرجات في الموسم المقبل.

وقال إن الخطة الجديدة، التي تتطلب موافقة السلطات السياسية «جادة لأقصى حد ومسؤولة وجيدة، وبالتالي أعتقد أنه بإمكاننا إثبات إمكانية نجاح ذلك مجددا».

وأبدى دعمه للسير خطوة بخطوة نحو عودة الجماهير، قائلا: «لا يفترض بنا أن نبدأ بحضور 25 ألف مشجع، وإنما بعدد أقل.. ربما يكون من المعقول السماح بالحضور، بنسبة ما بين 20 و25% من سعة الاستاد، وهو ما يعادل ما بين 15 ألف و18 ألف مشجع».

وواصل: «يمكن لجميع الأندية الـ18 تطبيق الإجراءات معا، فذلك سيحمل انسجاما مثل الذي شاهدناه، خلال تطبيق حزمة الإجراءات الأولى في ظل أزمة كورونا».