علق مدير معهد الصحة الوطني الأمريكي الدكتور أنتوني فاوتشي على قرار شركة "أسترازينيكا" البريطانية تعليق المرحلة الأخيرة من تجربة لقاحها المضاد لكورونا الذي طال انتظاره.

وقال مدير معهد الصحة الوطني الأمريكي للجنة في الكونغرس يوم الأربعاء، إن تعليق التجارب على اللقاح المرتقب للوقاية من فيروس كورونا التي تجريها شركة "أسترا زينيكا" بسبب مرض أحد المشاركين دون تفسير، يظهر أن "سلامة وأمان اللقاحات لن تكون محل تهاون".

وقالت "أسترا زينيكا" إنها أوقفت التجارب على مستوى العالم بما فيها التجارب الكبيرة في المراحل النهائية للقاحها التجريبي للسماح للجنة مستقلة بمراجعة بيانات السلامة.

ويقدم معهد الصحة الوطني تمويلا لتجارب الشركة على اللقاح.

وعلقت "أسترازينيكا" المرحلة الأخيرة من تجربة لقاحها إثر الاشتباه برد فعل سلبي خطير لدى أحد المشاركين.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية ذكرت أن لقاح "أسترا زينيكا" يعد الأبرز في العالم والأكثر تقدما من حيث التطوير ليحصل على ترخيص ويصبح لقاحا رسميا للوقاية من المرض.

المصدر: وكالات