ذكرت مصادر بحكومة أفغانستان، أن ستة سجناء كانت طالبان ترغب بالإفراج عنهم غادروا كابل إلى الدوحة مساء اليوم الخميس.

وأشارت المصادر إلى أن ذلك يمهد الطريق لبدء محادثات السلام، التي طال انتظارها.

ومن المقرر إبقاء السجناء، المتهمين بشن هجمات على القوات الأفغانية، والذين اعترضت قوى غربية بما في ذلك فرنسا وأستراليا على إطلاق سراحهم، تحت المراقبة في العاصمة القطرية حيث ستجرى محادثات السلام التي تتوسط فيها الولايات المتحدة.

وقالت ثلاث حكومات ومصدر دبلوماسي، إن فريق التفاوض التابع للحكومة الأفغانية يخطط للسفر إلى الدوحة يوم الجمعة، ومن المتوقع أن تبدأ المحادثات مطلع الأسبوع المقبل بعد شهور من التأخير.

المصدر: رويترز