نشر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مقطعا مصورا قديما له يعود لـ20 عاما تقريبا، تحدى فيه من وصفهم بـ"الذئاب" المتربصين، وأكد أنهم "لن يحققوا مرادهم".

ويظهر الرئيس أردوغان في مكان عام، وهو يصرح لإعلاميين بشكل ساخر: "جهّزتم مائدة الذئاب كي تلتهمونا.. لكن لا تؤاخذونا نحن كبار عليكم.. لن تستطيعوا التهامنا"، دون أن يشير إلى من يقصدهم بكلامه.

وتأتي نشر الرئيس أردوغان المقطع القديم بعد ساعات من قمة قادة دول جنوب الاتحاد الأوروبي في جزيرة كورسيكا الفرنسية، لمناقشة استراتيجية التعامل مع تركيا بشأن ملف شرقي المتوسط.

واختتم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون القمة ببيان، قال فيه: "نعتقد أنه إذا لم تمض تركيا قدما على طريق الحوار وتضع حدا لأنشطتها أحادية الجانب، فإن الاتحاد الأوروبي مستعد لوضع قائمة قيود إضافية يمكن مناقشتها في المجلس الأوروبي".

ولم يتأخر رد تركيا متهمة الرئيس الفرنسي في بيان لوزارة الخارجية بأنه "يعرض للخطر" مصالح أوروبا، وقالت إن "ماكرون أدلى مجددا بتصريحات وقحة بفكر استعماري قديم".

وانتقدت تركيا البيان وقالت، إن "تصريحات باريس متحيزة ومنفصلة عن الواقع"، لكنها أضافت أنها "منفتحة بشأن محادثات غير مشروطة مع اليونان".

المصدر: "وكالات"