أظهرت بيانات وزارة العدل التركية أن العام 2019 شهد ارتفاعا بعدد الخاضعين لتحقيقات في قضايا إهانة رئيس تركيا، رجب طيب أردوغان، أو حزبه "العدالة والتنمية" الحاكم، حيث بلغ 36 ألف شخص.

ونقل موقع "بيرغون" التركي، في تقرير أصدره الأحد، عن معطيات وزارة العدل أن السلطات التركية فتحت عام 2019 تحقيقات مع 36066 شخصا استنادا إلى المادة 299 من القانون التركي التي تنص على معاقبة من يهينون الرئيس بالسجن من عام حتى أربعة أعوام وزيادة العقوبة بنسبة السدس في حال ارتكابها علانية.

وأفاد الموقع بأن 12298 شخصا من هذه القائمة الطويلة خضعوا للمحاكمة، بينما بلغ هذا العدد عام 2018، 5233 شخصا.

وأصدرت السلطات القضائية التركية عام 2019، حسب إحصاءات وزارة العدل، أحكاما بمعاقبة 3831 شخصا، مقارنة مع 2462 في 2018.

وبشكل عام تمت منذ بداية حكم أردوغان في 2014 محاكمة 29704 أشخاص بتهم إهانة الرئيس أو حزبه، مع معاقبة 9554 منهم، وأصدرت السلطات أحكاما بالسجن على 2663 مدانا.

وشهدت تركيا، منذ محاولة الانقلاب على السلطة عام 2016، حملة واسعة ضد معارضي الحكومة شملت المؤسسات الحكومية والعسكرية والمدنية، وفي عام 2018 انتقلت البلاد من نظام الحكم البرلماني إلى الرئاسي الذي وسع من سلطات أردوغان بشكل كبير على حساب الجهات التشريعية والقضائية.

المصدر: وسائل إعلام تركية