مستشارون عسكريون فرنسيون في افغانستان؟
انفجار سيارة يقتل 31 في جلال اباد
والسوفيات ينسحبون وفق الجدول

جنيف بمواصلة دعمها للمجاهدين الافغان. وكانت باكستان رفضت الاتهامات الافغانية مؤكدة ان نظام كابول المدعوم من الاتحاد السوفياتي يخرق الاتفاقات الموقعة في 14 نيسان في جنيف.
وكان كردوفيز الذي سيعود اليوم الى نيويورك، عقد لقاء مفيد جداً مع جنرال سوفياتي لم يرد ام يذكر اسمه، واتضح له ان انسحاب القوات السوفياتية يتم وفق الجدول المقرر وفي ظروف ملائمة.
وفي مجال آخر اعلنت وكالة "تاس" السوفياتية امس في نبأ لها من كابول، ان مستشارين عسكريين فرنسيين قتلا وجرح ثالث نتيجة هجوم شنه سلاح الجو الافغاني في منطقة تدعى كالات.
وفيما لم تعط تاس ايضاحات اخرى حول هوية المستشارين ولا تاريخ مقتلهما، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية الثلثاء الماضي بان لا علم له بوجود مستشارين فرنسيين مع المجاهدين الافغان، واضاف ان هنالك مبعوثين من منظمات انسانية وخيرية فرنسية غير رسمية يعملون وسط اللاجئين...