بعد البقاع الغربي وبيروت الغربية سقط اتفاق دمشق في اقليم التفاح
اشتباكات وهجومات كر وفر بين "أمل" و "حزب الله" في كفرفيلا والمجيدل
بشارتي وبري وشمس الدين في العاصمة السورية لمعالجة الوضع

"الديار" – هيام شحود
صحت التخوفات التي سادت الاوساط الشيعية بشكل خاص في اقليم التفاح، فاندلعت امس اشتباكات بين "امل" و "حزب الله" ادت الى سقوط 17 قتيلاً من الطرفين واصابة نحو خمسين آخرين بجروح وفق المعلومات الواردة من المنطقة. ولم تؤد الجهود الذي بذلتها القيادات الشيعية في الايام الاخيرة دون انفجار الوضع، ولم يحل دون ذلك اتفاق دمشق الذي توصل اليه الطرفان قبل سنة تقريبا برعاية سورية وايرانية. واعترف هذا الاتفاق بحق امل بتولي مسؤولية الامن في الجنوب واقليم التفاح.
واشتبكات اقليم التفاح ليست سوى سلسلة في الصراع المتجدد بين امل وحزب الله وكانت حلقته الاولى في بداية هذا الشهر في البقاع الغربي حيث حسم حزب الله الوضع وسيطر على سحمر ويحمر ومشغرة ثم...