غداً ذكرى انتصار حرب تموز المجيدة التي صنعت البدايات لشرق عربي جديد على انقاض الشرق الاوسط الجديد واحلام رايس.
غداً ذكرى انتصار حرب تموز على الجيش الذي حولته بنادق المقاومين الى جيش من كرتون.
غداً ذكرى حرب تموز، ذكرى الشهداء الابطال من الجيش اللبناني والمقاومين والمدنيين ذكرى الجرحى المجاهدين ذكرى صمود اهالي الجنوب والبقاع والضاحية وكل لبنان عبر معادلة الجيش والشعب والمقاومة.
«الديار»