لفت ​رئيس الجمهورية​ ​ميشال عون​ إلى أن "​البيان​ الذي صدر عن ​مجلس الوزراء​ امس لا يشكل ربحا لفريق او خسارة لاخر، لان الرابح هو ​لبنان​ الذي استطاع بوحدة ابنائه وتضامنهم حول مؤسساتهم الدستورية، المحافظة على استقراره وامنه وسلامه".

وأكد ان "صفحة الازمة الاخيرة التي مرّ بها لبنان طويت والعمل الحكومي سوف ينتظم من جديد لاستكمال ما كانت بدأته ​الحكومة​ خلال الاشهر الماضية، بما في ذلك اجراء ​الانتخابات النيابية​".