قالت مصادر وزارية بارزة بان لبنان الرسمي تلقى خلال اجتماع  مجموعة الدعم الدولي للبنان الذي انعقد في باريس نصائح من كبار الدبلوماسيين التشدد على ضرورة التصدي لمحاولات البعض بتطيير الانتخابات النيابية المقبلة.


لقاء الحريري ــ جعجع


توقعت مصادر سياسية، ان يتأخر لقاء رئيس الحكومة سعد الحريري ورئيس حب «القوات اللبنانية» سمير جعجع، وربما الى ما بعد رأس السنة، لان الاتصالات بين الوسطاء، ما زالت في بداياتها لحل الاشكال الذي نجم عن موقف القوات من استقالة الحريري، والتي استعجلت قبولها، بما اظهر انها كانت ساعية مع القيادة السعودية لحصولها، وهذا ما زعزع الثقة بين «تيار المستقبل» و«القوات اللبنانية».


أرسلان : الإرتهان لأيّ كان أصبح شائعاً


غرد رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني وزير المهجرين الأمير طلال أرسلان عبر حسابه على «تويتر» قائلا: «ما حصل من اعتراف للولايات المتحدة بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني ليس بمستغرب طالما الأمة في سبات عميق، فلن نتوجه بالتهنئة إلا للأعراب المنغمسين في التآمر على مقدساتنا وتاريخنا ودياناتنا ودولنا وثقافتنا».
أضاف «اسرائيل موجودة بفضل أموالهم، والاٍرهاب التكفيري وجد بأموالهم، خراب أوطاننا في كل الشرق الأوسط وليدة أموالهم، والفتن الطائفية والمذهبية عززت ومولت بأموالهم، أموال النفط واستثماراته كانت نقمة على هذه الأمة بدلا من أن تكون نعمة».
وأردف «كفروا بالنعمة التي منَّ الله عليهم بها حتى أصبحت أمتنا مشتتة ضعيفة ضائعة عاجزة مليئة بالشعارات الزائفة الكاذبة».
وختم أرسلان بالقول: «الارتهان لأي كان في العالم أصبح شائعا، والحس الوطني أضحى غائبا، والفسق أصبح سائدا، والله يجيرنا من الأعظم».