ذكرت قناة الأقصى الفلسطينية ان السلطات السعودية وضعت لائحة بـ 953 اسما لبنانيا بترحيلهم من السعودية الى لبنان، وانهاء أعمالهم في السعودية، واكثرية الذين استبعدتهم السعودية هم من الطائفة الشيعية، او ممن هم على الأجهزة الخليوية والاتصالات أشادوا بحزب الله في لبنان، وسجلتها المخابرات السعودية وستعطي فرصة 48 ساعة لـ 953 مواطنا لانهاء أعمالهم ومغادرة السعودية. وسيكون هذا اول ترحيل للبنانيين من السعودية اذا لم تصدر لائحة ثانية وثالثة بترحيل لبنانيين اخرين الى لبنان.
وتعتمد السعودية على ترحيل الشبان غير المتزوجين والعازبين والذين هم موظفون في السعودية او أصحاب محلات وتطلب منهم الخروج من المملكة الى لبنان، خلال 48 ساعة دون ان يستطيعوا تصفية لا تعويضاتهم ولا حساباتهم ولا أي امر آخر.
كما ان الامارات العربية المتحدة حددت لائحة بـ 270 لبنانياً لترحيلهم من الامارات العربية المتحدة الى لبنان، ضمنهم 120 من البحرين الى لبنان واكثريتهم من الطائفة الشيعية.
وتقول قناة الأقصى ان مجلس التعاون الخليجي سيزيد من ابعاد اللبنانيين كلما رفض لبنان الطلبات السعودية. وهنالك لبنانيون معهم جنسية ثانية بريطانية او فرنسية قدموا طلباً الى السفارة البريطانية والفرنسية لعدم ترحيلهم من السعودية، وتدخلت السفارة البريطانية والفرنسية والأميركية من اجل اللبنانيين الذين معهم جنسيات أخرى من هذه البلدان كي لا يتم ترحيلهم، وتجاوبت السلطات السعودية على اساس اعتبارهم فرنسيين وبريطانيين واميركيين، لكن الذي معه جنسية واحدة لبنانية سيتم ترحيله دون التراجع عن القرار. ويعمل في الخليج 650 الف لبناني يرسلون 8 مليارات دولار ودائع كل سنة الى مصارف لبنانية، من مداخيل عملهم في الخليج.
ويأمل الرئيس تمام سلام اذا حصلت زيارته الى مجلس التعاون الخليجي والسعودية اقناع السلطات بعدم ترحيل اللبنانيين، الا ان مجلس التعاون الخليجي اخذ على عاتقه حماية مواطنيه، وطلب كليا من رعاياه ومواطنيه المتواجدين على الساحة اللبنانية السفر فورا من لبنان ومغادرته خوفا من انتقامات تحصل ضدهم نتيجة ترحيل اللبنانيين، كمثل خطفهم، مع ان الامن اللبناني اكد حماية كل رعايا الخليج وغير الخليج.
الا ان مجلس التعاون الخليجي رأى في ترحيل اللبنانيين من مجلس التعاون الخليجي افضل وسيلة للضغط على لبنان، خاصة لعلمه ان الوضع الاقتصادي اللبناني سيء ولا فرص عمل لهم في لبنان، وستتحمل الحكومة اللبنانية وتريد دول مجلس التعاون الخليجي تحميل حزب الله مسؤولية ترحيل اللبنانيين من الخليج الى لبنان نتيجة سياسة الحزب.